Select Page

تجربة جديدة يجري إختبارها في باريس المشاة دون ملابس” قيد التجريب “

تجربة جديدة يجري إختبارها في باريس المشاة دون ملابس” قيد التجريب “

باريس في قيد تجربة المذهب الطبيعي (العراة) هو مكان مخصص من طرف البلدية في الهواء الطلق لا يسمح للكل الدخول، بحيث أن الذين ينظمون إلى هذا المذهب من ضرور عليهم أن ينزعون ملابسهم كلياً .

 

قررت بلدية باريس أن تتم بدايته عام 2017 المذهب الطبيعي (العراة) يتطور بسرعة، مجلس مدينة باريس لحد الأن حائرة أين سيكون المكان قام بالتصريح ديفيد باليارد نائب الرئيس للفريق الايكولوجية، قال إن الممارسة المذهب الطبيعي (العراة) اصبحت شائعة، في لأماكن العمومية تتواجد فيها الناس الذين يرتدون ملابسهم والنَّاس العراة،

 

ويعتقد إيف لوكلير (Yves Leclerc )أن هاذه المنشآت يمكن أن تجذب عددا كبيرا من السياح، لمنع المنافسة من إسبانيا، وبعد ذالك هناك أربعين أو خمسة وأربعين عاما، كانت الدولة المعنية حول تنمية السياحة لأن الناس يغادرون بدلا إسبانيا، أما  الأن فرنسا حتلت المركز  الأول وتضل الاتجاه المفضل للمذاهب العراة

 
فالأراء تختلف في باريس البعض منهم يروها فكرة جيده ولأخرين يرونها مضادة لتقاليد الإجتماعية، أما الباحثون في هاذ الأمر يسنتجون بأنها تجلب مجموعة من الفوائد النفسية، الشعور بالحرية والتحرر الحقيقي ويريدون العودة إلى الحالة الطبيعية .

حول الكاتب

صحفية كاتبة ومترجمة تقيم في فرنسا ، تعمل لدى فرانشيفال كاتبة ومترجمة فرنسي عربي .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *