حدد الصفحة

مواقع التواصل الاجتماعي وتأثيراتها الثقافية والاجتماعية

لقد أسهمت مواقع التواصل الاجتماعي في تحقيق تقارب الشعوب والأفراد والمجتمعات، والأكثر من ذلك حققت ما عجزت عنه وسائل الاتصال الأخرى في توليد علاقات صداقة بين مختلف الأشخاص في بقاع العالم، فضلًا عن التّفاعل مع منشورات الآخرين وأعمالهم وصورهم.

إننا لا نشكك في مواقع التواصل الاجتماعي كوسائط هامة من الوسائط التواصلية، لكن رغم أهميتها فهي تشكل وسائط وهمية أكثر منها حقيقية، فتأثيراتها السلبيّة أكثر من الإيجابية، فهي تخلق مشاكل نفسيّة واجتماعيّة كبيرة جدا تؤثر على ذات الإنسان، وتجعله مدمنًا إلى درجة العبودية والتماهي الجنوني.

إن الشباب يجد مصدر سعادته في الهروب إلى تلك المواقع والاحتماء بها، وتكوين علاقات إنسانية وعاطفيّة أخرى تعوّضه دفء وخيبات علاقاته الحياتيّة العاثرة.

لقد أثرت مواقع التواصل الاجتماعي سلبًا على ذات الإنسان، وأرهقت فكره، فأصبح متردّدا على تلك المواقع لساعات طويلة، وهذا ما انعكس سلبًا على ذهنه فأصبح غير قادرٍ على التّفكير السّليم، إضافةً إلى عدم قدرته على التّعامل الإيجابي مع ظروف الحياة، فأضحت نفسيته مهتّزة، مضطربة غير مستقرّة.

كما نلحظ التأثيرات السّلبيّة لتلك المواقع اجتماعيا من خلال تخلي أفراد المجتمع عن واجباتهم الاجتماعية والأسرية، فأبتعد كثير من الرجال عن مسؤولياتهم اتجاه أسرهم وعائلاتهم، وتخلت النساء عن مسؤولياتهن الاجتماعية، وانشغلن بتلك المواقع لساعات متأخرة، وهذا ما نجم عنه خلافات أسريّة كثيرة أثّرت على الحياة الزّوجيّة وعلى حياة الأبناء، وفي كثير من الأحيان وصلت إلى الطّلاق والانفصال.

كما نلحظ التأثيرات السلبيّة الأخرى ثقافيا وأخلاقيا وسلوكيا من خلال إدخال بعض التّصرفات الدخيلة على مجتمعاتنا وقيّمنا السّمحاء، من خلال التأثر بسلوكات وثقافات الآخرين، والتشبه بهم، والسير على منوالهم، إضافة إلى تقليد العديد من نجوم الكرة والغناء والسّينما، خاصة تقليد صورهم المعروضة في المواقع في طريقة اللباس، وقصة الشعر، والوشوم، وغيرها.

إن مواقع التواصل الاجتماعي بقدر أهميتها في تقريب المسافات بين الأشخاص والمجتمعات والأمم، غير أن المبالغةَ في التردد عليها إلى درجة الإدمان يشكلّ خطرًا كبيرًا على سلامة مجتمعاتنا الإنسانية، وعلى عقول أفرادها خاصّة فئتي المراهقين والشباب.”

د. سامية غشير

كاتبة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *