حدد الصفحة

ميلانيا ترامب “سيدة البيت الأبيض ” صورها العارية غلاف مجلة GQ البريطانية

ميلانيا ترامب “سيدة البيت الأبيض ” صورها العارية غلاف مجلة GQ البريطانية

مجلة الجي كيو البرطانية تعيد نشر صور ميلانيا ترامب العارية زوجة المرشح الجمهوري دونالد ترامب الذي حقق الفوز في الانتخابات الرئاسية للولايات المتحدة الامريكية لعام 2016 ,

 

اعادة مجلة الجي كيو البرطانية نشر الصور العارية التي التقطتها ميلانيا ترامب في عام 2000 في شهر يناير .

معتبرتاً ان هذا الصور سوف تجلب قراءة مثيرة للاهتمام , بعدما التفتت الانظار الى سيدة البيت الابيض الجديدة ميلانيا ترامب .

وطالب المرشح الجمهوري دونالد ترامب من المجلة ” ان تعيد الصور الى مكتبه ” وبعدها قامت المجلة بأرسال كافة النسخة المحفوظه لديها الى مكتب المرشح الجمهوري دونالد ترامب . وفي الوقت نفسه اعتبر ترامب إن هذه الصور “أنيقة وشائعة” في أوروبا، وتابع حديثه قائلاً إن هذه الصور تُمثل “احتفاء بالجسد باعتباره فناً”. ”

 

وظهرت السيدة ميلانيا عارية تماماً في بعص الصور المُسربة من إحدى دور النشر الفرنسية في أغسطس/آب، ونُشر ذلك بواسطة “نيويورك بوست” مع تمويه بعض أجزاء جسدها وتغطيها بالنجوم، وقالت الصحيفة “لم نر سيدة أولى محتملة بهذا الشكل أبداً”.

 

غلاف مجلة GQ الصادر في يناير لعام 2000

 

ومن ابرز الصور التي نشرتها المجلة صورة بالملابس الدخلية الى سيدة البيت الابيض وهي تحمل مسدساً , وكما وضحت المجلة في المادة التي كانت تحتظن  الصور . ان رغبة ميلانيا ترامب بتصوير هكذا صور هي ” لكي تتصدر في المركز الاول وتنافس عارضات الازياء اللواتي يعمل معها في نفس المجال . وهذا المنافسة هي التي وصلت صورتها غلاف المجلة لشهر يناير عام 2000 ”

 

ميلانيا ترامب / Photo by Antoine Verglas

 

وكما وصتفتها المجلة ” انها شعبية، انها رائعة، انها امرأة رائعة ” وموضحين انها تجيد اربعة لغات الا وهي اللغة السلوفينية والإنكليزية والفرنسية والصربية والألمانية. مبينين ان هذا الغات تساعدها على التأقلم مع رجال الاعمال .

 

ميلانيا ترامب / Photo by Antoine Verglas

 

 

هذا المحتوى مترجم بصرف عن مجلة الجي كيو البرطانية يمكنكم مشاهدة المصدر من :: هنا ::

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *