حدد الصفحة

الكاتب: مدونات فرانشيفال

متى يتم تطهير الإعلام في تونس

عندما يصبح الإعلام مصدرا للإستهتار ،مصدرا لبث الفوضى والفتنة.فهذه كارثة كبرى ولا يمكن السكوت عليها.إن الصحفي المتلون والذي لا يراعي أمن  بلاده القومي ،وإستقرار وطنهويكون عنصر يهدد السلم الأهلي يصبح من الواجب إيقافه عند حده،وإتخاذ الإجراءات اللازمة (القانونية) ضده وضد المؤسسة التي تقف وراءه. إن النقد والإنتقاد حق كفله القانون،لكن ندخل الصحافة بالسب والشتم والثلب ومس الأعراض والشرف هذه قلة أدب ولا تنم إلا على إنحطاط أخلاقي وإنحدار في السلوك العام. لكن عندما يتجمع الإنحطاط الأخلاقي والتآمر على أمن البلد .هنا اللجوء للقضاء واجب وطني لا جدال فيه.أولا للحفاظ على تماسك المجتمع ووحدته.ثانيا للحفاظ على أمن الوطن وإستقراره.ثالثا معالجة...

أكمل القراءة

مستقبل حراك تونس الإرادة

نقطة إستفهام كبيرة تشوب حزب حراك تونس الإرادة لرئيسه الدكتور محمد المنصف المرزوقي.أولا خسارة غير متوقعة أو متوقعة في الرئاسيات،حيث أن الدكتور لم يحلّ في أحد المراكز المتقدة في الترتيب وبالتحديد الثلاث الأوائل،رغم محاولة هذا الأخير تغيير خطابه لكن المفاجأة كانت كبيرة قواعده ومحبيه. أسئلة كثيرة تطرح  من عموم الشعب .أولا لماذا الحراك أصرّ على ترشيح الدكتور المرزوقي؟ هل ليس هناك بديل له؟ لأنه للأمانة وبصدق لازالت  تلك الصورة التي سوقها إعلام العار له عالقة بذهنية عموم الشعب.ربما التغيير كان سيكون في صالح الحزب.ويبقى الدكتور الأب الروحي للحراك. لأنه لا أحد ينكر الهجمة التي تعرضها الدكتور المرزوقي والجريمة الإعلامية...

أكمل القراءة

ظاهرة الرسوب السياسي في تونس

صرّح سيادة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي بأننا نعيش أزمة خانقة.كلامه صحيح،لكن من المتسبب في هذه الأزمة ؟ هاهي وعودكم الإنتخابية ذهبت هباء منثورا،بسبب سياستكم الفاشلة وإستراتيجاتكم العرجاء. فلا تنمية تحققت ولا تشغيل توفر ،أزمات إقتصادية وإجتماعية وسياسية خانقة. لننطلق من عقلية التوريث التي دبت في ذهن رئيس الجمهورية،والتي أفرزت إنشقاقات وإنقسامات داخل حزب نداء تونس ،بل إنفجارا كبيرا ،وبالتالي ترك أم القضايا وأزمات البلاد والملفات العاجلة والحساسة وإلتفتوا لمصالحهم الحزبية .مما زاد الطين بلة .حيث أن المشهد أصبح متوترا كثيرا .مما أدى إلى تعطل المسار . ليطل علينا رئيس الجمهورية في تصريح مضحك  مبكي في ذات الوقت ليعلن...

أكمل القراءة

لماذا الموت يسكن قابس؟

لماذا قابس ؟ل نكاية بأهلها ؟ أم غضبا من الله عز وجلّ؟هي مدينة حباها الل بخيرات ومكارم طبيعية كالواحة والبحر والجبال والغابات. هي مدينة تقع على الشريط الساحلي بالتحديد بالجنوب الشرقي للبلاد التونسية.لكن مع الأسف تعاقبت عليها الحكومات والسلطات والكل مصرّ على تهميشها و إقصائها ،الكل مصرّ على معاقبتها ومعاقبة أهلها الكرام. ويبقى السؤال لماذا قابس؟ الإجابة معلومة مسبقا ،هي سياسات ممنهجة كأنني بجهة قابس ليست تابعة أو جزء من هذا الوطن الحبيب . لا تنمية ولا تشغيل إلاّ من صناعة الموت داخل هذه الربوع التي مازالت وستظل جيلا بعد جيل تناضل وتكافح من غد أفضل ومن أجل عيش...

أكمل القراءة

المشهد في تونس كما يقرأ

هي بلد صغير في شمال إفريقيا ،حباها الله بالعديد من المميزات التاريخية والحضارية والجغرافية .هي فتاة جميلة وفتية.ولدت بعد سنوات جمر سنة 2011 بثورة شهد لها العالم.وكانت إنطلاقة لربيع عربي أسقط العديد من الديكتاتوريات وأزاح العديد من الطغاة .مازالت ديمقراطيتها وليدة ،فريدة في المشهد العربي وعلى الساحة الدولية.لكن هناك من لم يرق له هذا التحول الديمقراطي في تونس ،والذي اقر به العالم وأجمع عليه الجميع . ولم يرق له تواصل الإستحقاقات الديمقراطية وسلاسة المرور.فاستأجرت بيادق ومارقين لتعكير صفو البناء في تونس.لأنهم متخوفون من قيام ربيع في بلدانهم القابعة تحت القمع والظلم. جربوا إستدعاء الإرهاب ورغم عدد الشهداء ،صمدت تونس...

أكمل القراءة

نظم الحكومات الدينية هي نظم رجعية مستبدة لا تواكب عصرنا الحاضر

إن الحكومة الدينية التي تجعل من الدين وسيلة للسيطرة وخداع المحكومين ليقينها بإيمانهم بالمبادئ الدينية التي تدعي لهم إيمانها بها وهي لا تؤمن بها بحال من الأحوال وإنما هي مجرد شعارات كاذبة تتسلقها وتتمترس خلفها لبسط نفوذها واحكام سيطرتها عليهم ؛ هي حكومة غاصبة فاقدة للشرعية لا ينبغي لمن عنده ذرة من الإنسانية التعامل معها بأي وجه من وجوه المعاملات -وهذا على مستوى الأفراد والجماعات وحكومات الدول – إلا على وجه التحذير والإنكار والزجر وتهديدها بالقوة العسكرية ( على مستوى الدول ذات النظم الديمقراطية العادلة) لقلب نظام حكمها الإستبدادي وتحرير شعبها من سيطرتها ، وتسلطها وهيمنتها واعطائه حق تقرير...

أكمل القراءة